انضم إلينا

مقارنة بين الدراسة في ألمانيا و هولندا

Advertisements

تعد دول الاتحاد الأوروبي من ضمن أفضل الوجهات الدراسية في العالم،وتتميز بجودة تعليم عالية، ما يساهم في ضمان مستقبل الطالب في الجانب الوظيفي، ولهذا نجد الكثير من الطلاب الدوليين حول العالم، يبحثون عن فرص متاحة، لاستكمال دراستهم في الجامعات الأوروبية.

 

ومن الجدير بالذكر! أنه أصبح هنالك تنافس شديد بين دولة ألمانيا ودولة هولندا من حيث أيهما أفضل وجهة دراسية للطلاب الدوليين؟! ولنكن صريحين! كل من دولة ألمانيا ودولة هولندا تتميز بمزايا مذهلة تختلف عن بعضها البعض، لكنها بالرغم من ذلك كفيلة لاستقطاب الطلاب الدوليين من جميع أنحاء العالم.

Advertisements

 

ونحن كموقع “كل يوم منحة” سوف نسلط الضوء في مقالنا هذا على “مقارنة بين الدراسة في ألمانيا وهولندا“.

جدول المحتويات

ايهما أفضل ألمانيا أم هولندا؟

لا يمكن القول على وجه التحديد فيما إذا كانت دولة هولندا أنسب للدراسة أم دولة ألمانيا، لأن الطالب هو الذي سيبدأ بأخذ القرار، بعد أن يرى أوجه المقارنة بين الدولتين، وبناءا على ذلك، ستختار الوجهة التي تناسب مؤهلاته وقدراته الأكاديمية.

وفي هذه الفقرة سوف نقدم لك عزيزي القارئ أفضل أوجه المقارنة بين الدراسة في ألمانيا وهولندا، فابدأ بقراءة السطور بكل تركيز! فمن يدري أي وجهة ستكون وجهتك الدراسية في المستقبل.

الدراسة في ألمانيا

تعدّ دولة ألمانيا الوجهة الـ 3 الأكثر شعبيّة وميزة بين الطلاب الدوليين في كافة أنحاء العالم، حيث تجذب هذه الدولة الأوروبيّة حوالي 12% من الطلاب الدوليين إلى جامعاتها، ومن الجدير بالذّكر! أنّه يمكن للطالب الدولي الاختيار بين مجموعة من الجامعات.

الخاصة والعامّة، بحيث تضمّ جامعاتها العديد من التخصّصات المميزة مثل؛ كلية الفنون، والعلوم التطبيقية، وعلوم الموسيقى والفن، هذا بالإضافة إلى ضمّ دولة ألمانيا أزيد من 400 مؤسسة تعليمية معتمدة من طرف دولة ألمانيا.

حيث تتكفّل هذه الجامعات بتقديم دورات تدريبية تصل عددها إلى ما يقارب 20 ألف نوع كورس تدريبي، والعديد من المزايا والعيوب تضمّها الجامعات الألمانية ، والتي لابدّ من التعرّف عليها قبل التقديم عليها، وفيما يلي سنتحدّث عن مزايا وعيوب التعليم في ألمانيا.

مزايا وعيوب الدراسة في ألمانيا

كأيّ وجهة دراسية أخرى نجد أنّ دولة ألمانيا تضمّ العديد من الجوانب الإيجابية والسلبية معاً، وفيما يلي سنعرض لك عزيزي القارئ أبرز مزايا التعليم في الجامعات الألمانية.

  • إذا كنت تخطط للدراسة في الخارج ، فمن المحتمل أن تكون ألمانيا أحد الخيارات المتاحة لك سواء كنت ترغب في دراسة المواد العلمية المرموقة المعروفة باسم “STEM”.
  • أو كنت تبحث عن فرص للدراسة بتكلفة معقولة، فإن ألمانيا لديها كل شيء، حيث أنّ دراسات البكالوريوس في الجامعات الحكومية الألمانية مجانية، بينما تقدم الدراسات العليا مقابل رسوم رمزية؛ هذا يجعل تكلفة الدراسة في ألمانيا منخفضة.
  •  ليست العلوم هي التخصص الوحيد الذي يجذب انتباه الطلاب الدوليين، حيث تحظى تخصصات العلوم الإنسانية وإدارة الأعمال والشؤون الإدارية بشعبية كبيرة أيضاً.
  • يتم تدريس العديد من البرامج الدراسية في الجامعات الألمانية باللغة الإنجليزية. 
  • ليس ذلك فحسب، بل ستمنحك الدراسة في ألمانيا الفرصة للعيش وتجربة واحدة من أكثر الدول تقدمًا صناعيًا وتكنولوجيًا بينما تستمتع بثقافتها الفريدة وتاريخها القديم وطبيعتها الخلابة.

وأمّا بالنسبة لعيوب التعليم في ألمانيا فهي؛

  • الطابع الإداري والروتيني قد غلبا على نظام التعليم الألماني، خاصة عند البحث عن كورسات تعليمية، أو التقديم للحصول على فيزا الدراسة، إذ أنّه من اللازم تحلّي الطالب بالصبر، لأنّ الأمور في دولة ألمانيا تتمّ بشكل متفاوت.
  • صعوبة التواصل والتكيف مع الشعب الألماني كون أغلبيّتهم لا يتقنون اللغة الإنجليزية.
  • رسوم المعيشة باهظة نوعاً ما، خاصّة عند يسكن الطلاب في شقق مأجورة بدلاً من السكن الجامعي.

ولكن بالرغم من تواجد هذه السلبيات، إلاّ وتظل دولة ألمانيا أفضل وجهة دراسية يقصدها الطلاب الدوليين من جميع أنحاء العالم، لاستكمال الدراسة الجامعية فيها، والحصول على شهادة معترفة.

ما هي شروط الدراسة في ألمانيا؟

للدراسة في الجامعات الألمانية هنالك بعض الشروط الصارمة التي يتوجّب على الطالب الدولي من توفيرها، وهذه الشروط هي؛

  • شهادة كشف الدرجات للثانوية العامة، مترجمة باللغة الإنجليزية، ومصدقة من “الخارجية”.
  • شهادة تخرج الثانوية العامة، مترجمة باللغة الإنجليزية، ومصدقة من طرف الخارجية.
  • شهادة السنة التحضيرية أو القبول الجامعي في البرنامج الدراسي المراد دراسته.
  • شهادة تثبت قبول الطالب في معهد للغة.

هذه الشروط صارمة! وعلى كل طالب دولي راغب بالدراسة في ألمانيا، بإرفاق هذه الوثائق المطلوبة عند التقديم.

كم تكلف الدراسة في المانيا؟

تختلف التكاليف الدراسية في الجامعات الألمانية، باختلاف البرنامج الدراسي المراد دراسته، ونوعية الجامعة هل هي جامعة حكومية أم جامعة خاصة؟ حيث كما هو معروف أنّ الجامعات الخاصة تكون مكلّفة مقارنة بالجامعات الحكومية.

لكن يمكن القول؛ أنّ الرسوم الجامعية في الجامعات الألمانية الحكومية تكون في الغالب 16 ألف يورو، بينما تبلغ الرسوم الجامعية في الجامعة الألمانية الخاصة ما بين 20000 يورو إلى 30000 يورو سنويّا.

ويمكن الحصول على الدراسة ممولة بشكل جزئي أو ممولة بشكل كامل عند الحصول على منحة دراسية في ألمانيا.

الدراسة في هولندا

تعتبر دولة هولندا من ضمن أفضل دول الاتحاد الأوروبي من ناحية جودة التعليم فيها، وتستقطب هذه الدولة الجميلة آلاف الطلاب الدوليين سنويّاً، للدراسة في جامعاتها، حيث من الجدير بالذّكر! أنّ دولة هولندا تضمّ الكثير من المؤسسات التعليمية ذات التصنيف العالمي، هذا بجانب وجود العديد من مزايا وعيوب التعليم في دولة هولندا، والتي ستتعرف عليها في الفقرة التالية.

مزايا وعيوب الدراسة في هولندا

من مزايا التعليم في هولندا ما يلي؛

  • توفير الجامعات الهولندية العديد من الروابط “الطلابية الدولية”.
  • انخفاض الرسوم الدراسية في الجامعات الهولندية مقارنة بباقي دول الاتحاد الأوروبي.
  • اعتماد الجامعات الهولندية على استراتيجيات متطور في الدراسة.
  • الشهادات تكون معترفة بها دوليّاً.
  • جودة التعليم في هولندا.
  • تقديم العديد من المنح الدراسية للطلبة الدوليين في جميع أنحاء العالم.

أمّا سلبيات التعليم في هولندا، فهي؛

  • صعوبة التأقلم مع طقس هولندا.
  • تكاليف المعيشة باهظة جدّاً.
  • صعوبة التأقلم مع الشعب الهولندي، كونهم لا يتحدثون باللغة الإنجليزية كثيراً.
  • صعوبة تعلّم اللغة الهولندية.

بالرغم من وجود هذه العيوب، إلاّ وتظلّ هولندا في قائمة أفضل دول العالم من حيث جودة التعليم.

ما هي شروط الدراسة في هولندا؟

تشترط دولة هولندا بعض الشروط على الطلاب الدوليين الراغبين بالدراسة في الجامعات الهولندية، حيث يتوجّب على أيّ طالب من توفير هذه الشروط، للحصول على القبول الجامعي في هولندا، وفيما يلي سنقدم لك أبرز هذه الشروط؛

  • شرط الحصول على القبول الجامعي من إحدى الجامعات الهولندية المراد الدراسة فيها
  • توفير وثيقة تثبت قدرة الطالب على دفع الرسوم الدراسية.
  • توفير شهادة لغة إنجليزية.
  • توفير وثيقة طبية تثبت خلو الطالب من الأمراض المعدية.

هذه الشروط لابدّ من وضعها تحت عين الاعتبار عند التقديم على الجامعات الهولندية.

كم تكلف الدراسة في هولندا؟

تبلغ الرسوم الدراسية في الجامعات الهولندية ما بين الـ 6 آلاف يورو إلى الـ 15 ألف يورو كل سنة لدراسة برنامج البكالوريوس، و8 آلاف يورو إلى 20 ألف يورو لدراسة برنامج الماجستير، 13 ألف يورو إلى 16 ألف يورو لدراسة برامج تشمل ماجستير إدارة الأعمال.

وللإشارة! أنّ هذه الرسوم ليست ثابتة لكل الجامعات الهولندية، حيث تختلف هذه الرسوم تبعاً لاختلاف الجامعة، والتخصص الدراسي المراد دراسته.

ومن هنا وصلنا لختام مقالنا الّذي كان حول “الدراسة في ألمانيا وهولندا” بحيث أصبحت عزيزي القارئ متمكّناً من معرفة الوجهة التي ستلائمك في المستقبل، لاستكمال دراستك فيها.

كيف نساعدك من اجل التقديم بشكل صحيح على المنحة ؟​

أولا : سوف تجد على قناتنا باليوتيوب فيديو شرح دقيقة لهذه الفرصة من الألف إلى الياء، باتباع الخطوات سوف تقدم بشكل ناجح

ثانيا: اذا ليست لديك المهارة الكافية او لا تستطيع كتابة مقالات بلغة انجليزية و ليس عندك الوقت الكافي للتقديم، لا تتردد في التواصل معنا من اجل مساعدتك في التقديم، فريقنا يتميز بالمهارة العالية و الاحترافية في التقديم و ساعدنا العديد في الحصول على قبول.

سوف تجد رابط الاستمارة للتقديم من خلالنا اسفل المقالة

ثالثا: اذا لديك وثائق بلغة عربية او فرنسية و تحتاج إلى ترجمتها بلغة انجليزية، تواصل معنا الان، خلال 24 تكون الوثائق جاهزة لك، نوفر عليك عناء الذهاب إلى المكتب و الانتظار الطويل و أيضا المبالغ الضخمة

سوف تجد رابط الاستمارة اسفل المقالة

رابعا : اذا تريد البحث عن فرص عمل أو انجاز سيرة ذاتية لإيجاد عمل في تخصصك في البلد الذي تريد ..

لا تتردد أيضا في ملأ الاستمارة.

Advertisements