انضم إلينا

مميزات و سلبيات الدراسة في دول الخليج

Advertisements

هل حصل ورغبت بالسّفر إلى إحدى دول الخليج واستكمال الدّراسة فيها؟ هل تعلم عن مزايا وعيوب الدّراسة في جامعات دول الخليج؟! إذا كنت عزيزي القارئ ترغب بالدّراسة في إحدى دول الخليج سواء؛ “المملكة العربيّة السعوديّة، الكويت، قطر، سلطنة عمان، الإمارات العربيّة المتّحدة، البحرين”، فعليك بقراءة هذا المقال الرّائع الذي هو حول؛ “مميزات وسلبيات الدراسة في دول الخليج”.

جدول المحتويات

أبرز مزايا وعيوب الدّراسة في دول الخليج

تحمل الدّراسة في دول الخليج العديد من المزايا الرّائعة والعيوب، ومن هنا سنعرض لك عزيزي القارئ مميزات وسلبيات الدراسة في دول الخليج:

مميّزات وسلبيّات الدّراسة في المملكة العربيّة السّعوديّة

بالنّسبة للمميّزات فهي كالآتي:

Advertisements
  • تضمّ السّعوديّة العديد من الجامعات المميّزة التي احتلّت بدورها أولى التّصنيفات بين الجامعات العربيّة أوّلاً والعالميّة ثانياً.
  • تقدّم الجامعات السعوديّة مستوى عالي من التّعليم للطلاّب.
  • توفير معيشة آمنة ومريحة.
  • السّماح بالعمل بجانب الدّراسة؛ لسدّ مصاريف المعيشة.

بالنّسبة للسلبيّات فهي كالآتي:

  • أغلب نظام التّعليم فيه يكون “نظريّا” بعيداً عن التّطبيق العملي.
  • في بعض الأحيان لا يُسمح للطلاّب الدّوليين بالعمل بجانب الدّراسة.
  • تكاليف الدّراسة والمعيشة تعتبر باهظة بعض الشّيء.

مميّزات وسلبيّات الدّراسة في مملكة البحرين

بالنّسبة للمميّزات فهي كالآتي:

  • منح الابتعاث الخارجي للطلاّب المتفوّقين.
  • توفير الكثير من فرص العمل بعد التخرّج مباشرةً.
  • الحصول على شهادات معترف بها دوليّاً.
  • تقدّم العديد من البرامج الأكاديميّة بطرق مبتكرة.
  • تكاليف المعيشة منخفضة مقارنة بغيرها من الدّول.
  • إمكانيّة الحصول على شقة بإيجار معقول.

بالنّسبة للسلبيّات فهي كالآتي:

  • تكاليف الدّراسة تكون مرتفعة بالنّسبة للطّالب الدّولي.
  • ضغط في السّاعات الدّراسية.
  • قد تعتبر اللّغة عقدة بالنّسبة للطلاّب الذين لا يتحدّثون باللّغة العربيّة.

مميّزات وسلبيّات الدّراسة في الإمارات العربيّة المتّحدة

بالنّسبة للمميّزات فهي كالآتي:

  • تمتاز الدّراسة في الإمارات العربيّة المتحدة بالجودة والتّمييز؛ إذْ أنّ الجامعات الإماراتيّة تقدّم التّعليم بطرق مبتكرة.
  • التعرّف على ثقافات متنوّعة، والقدرة في الحصول على تنوّع علمي ثقافيّ.
  • التّطبيق العملي الممنهج.
  • تعزيز السلّم المهني.
  • توفير فرص عمل براتب جيّد بعد التخرّج.
  • قوّة الشهادة الجامعيّة الإماراتيّة.
  • تضمّ الإمارات العربيّة المتّحدة الكثير من الجامعات المميّزة في أرضها.

بالنّسبة للسلبيّات فهي كالآتي:

  • تكاليف الدّراسة في الجامعات الإماراتيّة تكون باهظة جدّاً.
  • تكاليف السّكن غالٍ جدّاً؛ علاوةً على ذلك! لابدّ من تقديم الإيجار السّنوي مقدّماً.
  • أيضاً تعتبر تكاليف المعيشة مرتفعة في الإمارات العربيّة المتّحدة.

مميزات وسلبيّات الدّراسة في سلطنة عمان

بالنّسبة مميّزات فهي كالآتي:

  • الجامعات العمانيّة تمتاز بالمكانة الأكاديميّة العالية سواء على الصّعيد العالميّ أو الصّعيد العربيّ.
  • إمكانيّة الدّراسة برسوم منخفضة مقارنةً بالجامعات العربيّة الأخرى.
  • الظّروف المعيشيّة في سلطنة عمان معقولة للطلاّب الدّوليين.
  • توفير سكن جامعيّ مجهّز بعدد من المرافق الترفيهيّة والمرافق الخدميّة.
  • سهولة الحصول على تأشيرة الدّراسة.
  • تقديم المنح الدّراسيّة للطلاّب الدّوليين.

بالنّسبة للسلبيّات فهي كالآتي:

  • تكاليف الدّراسة في الجامعات العمانيّة تعتبر باهظة.
  • تكاليف المعيشة تعتبر غالية نسبيّاً في جامعات سلطنة عمان.

مميّزات الدّراسة في دولة قطر

بالنّسبة للمميّزات فهي كالآتي:

  • توفير بيئة تعليميّة مثاليّة للطلاّب الدّوليين.
  • تقديم البرامج الأكاديميّة على يد نخبة من الأساتذة المتخصّصين.
  • توفير مراكز بحثيّة لتأصل المواد النّظريّة المراد دراستها.
  • توفير سكن جامعي مميّز للطلاّب الدّوليين، مع تقديم المشرب والمأكل، والعديد من البرامج الترفيهيّة المميّزة.
  • إمكانيّة حصول الطّالب على زيادة في الخبرات والمعارف؛ وذلك بسبب شراكة الجامعات القطريّة مع الجامعات العالميّة التي احتلّت بدورها المراتب الدّوليّة.
  • سهولة الحصول على الوظيفة بعد التخرّج مباشرةً.

بالنّسبة للسلبيّات فهي كالآتي:

  • تكاليف الإقامة والسّكن تعتبر غالية بالنّسبة للطّالب الدّولي؛ لهذا يعدّ من الأفضل العيش في السكن الجامعي.
  • تكاليف المعيشة تبلغ في دولة قطر حواليْ الـ 6 آلاف ريال قطري، وهذا المبلغ باهظ أيضاً.
  • الدّراسة عندما لا تكون مموّلة من قبل الحكومة القطريّة؛ نلاحظ أنّها تكون غالية بالنّسبة للطّالب الدّولي.

مميّزات وسلبيّات الدّراسة في دولة الكويت

بالنّسبة للمميّزات فهي كالآتي:

  • سهولة الحصول على تأشيرة الدّراسة للدّراسة في الجامعات الكويتيّة.
  • تقديم منح دراسيّة كثيرة للطلاّب الدّوليين.
  • تقديم عدداً من البرامج الأكاديميّة وتدريسها بطرق مبتكرة.

بالنّسبة للسلبيّات فهي كالآتي:

  • تكاليف الدّراسة باهظة مقارنةً بتكاليف الدراسة في الجامعات الآسيويّة الأخرى.
  • تصل تكاليف المعيشة والإقامة في دولة قطر حواليْ 1000 دولار في الشّهر الواحد.

حسناً؛ نحن نستطيع القول أنّ: الدّراسة في دول الخليج تختلف عن الدّراسة في الدّول الآسيويّة والدّول الأوروبيّة والدّول العربيّة الأخرى، بحيث أنّ لكلّ منهم مزاياهم وسلبيّاتهم الخاصّة بهم؛ لهذا لا نستطيع تحديد ما إذا كانت الدّراسة في دول الخليج هي الأفضل أم الدّراسة في الدّول الأوروبيّة والآسيويّة هي الأفضل.

على كلٍّ! الأمر يرجع للطّلاب في اختيار وجهته الدّراسيّة، واستكمال دراسته فيها، والحصول على شهادة جامعيّة منها، على العموم! وصلنا لنهاية مقالنا الذي كان حول “مميزات و سلبيات الدراسة في دول الخليج”؛ نرجو عزيزي القارئ في أنْ يكون المقال قد نال إعجابك.

كيف نساعدك من اجل التقديم بشكل صحيح على المنحة ؟​

أولا : سوف تجد على قناتنا باليوتيوب فيديو شرح دقيقة لهذه الفرصة من الألف إلى الياء، باتباع الخطوات سوف تقدم بشكل ناجح

ثانيا: اذا ليست لديك المهارة الكافية او لا تستطيع كتابة مقالات بلغة انجليزية و ليس عندك الوقت الكافي للتقديم، لا تتردد في التواصل معنا من اجل مساعدتك في التقديم، فريقنا يتميز بالمهارة العالية و الاحترافية في التقديم و ساعدنا العديد في الحصول على قبول.

سوف تجد رابط الاستمارة للتقديم من خلالنا اسفل المقالة

ثالثا: اذا لديك وثائق بلغة عربية او فرنسية و تحتاج إلى ترجمتها بلغة انجليزية، تواصل معنا الان، خلال 24 تكون الوثائق جاهزة لك، نوفر عليك عناء الذهاب إلى المكتب و الانتظار الطويل و أيضا المبالغ الضخمة

سوف تجد رابط الاستمارة اسفل المقالة

رابعا : اذا تريد البحث عن فرص عمل أو انجاز سيرة ذاتية لإيجاد عمل في تخصصك في البلد الذي تريد ..

لا تتردد أيضا في ملأ الاستمارة.

Advertisements