انضم إلينا

مميزات وسلبيات الدراسة في اليابان

Advertisements

بالإضافة إلى القطارات السّريعة وأسلوب حياة الرفاهيّة، تمتلك دولة اليابان العديد من المزايا الرّائعة الّتي جعلتها ضمن قائمة أفضل دول العالم.

فهي أبدعت في الكثير من المجالات الاقتصاديّة منها والتعليميّة والاجتماعيّة وغيرها؛ ما دفع الكثير من الطلاّب حول العالم يختارون دولة اليابان كوجهة دراسيّة لاستكمال الدّراسة.

والحصول على أفضل الشهادات المعترفة بها عالميّاً؛ فإذا كنت تطمح عزيزي القارئ بالسّفر إلى دولة اليابان، ودراسة برنامجك المفضّل فأنت بحاجة أوّلاً لمعرفة مميزات وسلبيّات الدراسة في اليابان.

Advertisements

حتّى تكون مدركاً في ما إن كانت الدّراسة في الجامعات اليابانيّة تناسب ميولك ومؤهّلاتك أم لا؟! ولأجل ذلك فكّرنا في تقديم معلومات حول الدّراسة في اليابان بمميّزاتها وسلبيّاتها.

فإذا كنت مهتمّاً بالأمر! فابدأ بقراءة هذا المقال الرّائع الّذي هو بعنوان؛ مميزات وسلبيات الدراسة في اليابان.

جدول المحتويات

مميزات الدراسة في اليابان

تتعدد مزايا الدراسة في الجامعات اليابانية، ما دفع الكثير من الطلبة الدوليين من جميع أنحاء العالم باختيار دولة اليابان كوجهة دراسية، وفيما يلي سنعرض أبرز مميزات الدراسة في دولة اليابان؛ 

  • تقديم نظام تعليمي متطور 

تضم دولة اليابان حوالي أكثر من 700 جامعة متقدمة و 150 منها دخلت ضمن التصنيفات العالمية لأفضل الجامعات وفي كل سنة يتم استقبال ما يقارب “300” ألف طالب دولي من جميع أنحاء العالم الدراسة في الجامعات اليابانية والحصول على شهادات تخرج منها، ومن الجدير بالذكر!

أن طلاب الثانوية العامة في دولة اليابان يحتلون المركز الأول على المستوى الدولي في مادة الرياضيات، والمركز الثاني في مادة العلوم، ناهيك عن جوائز نوبل التي حصلت عليها في سنة 2000. فإذا كان مستوى التعليم . لة الثانوية بهذا القدر الكبير فما بالك الكبير فما بالك بالمستوى التعليمي في الجامعات فيها؟! 

  • تقديم المنح الدراسية للطلاب الدوليين

 إن ما تجدر الإشارة إليه أن الجامعات اليابانية تسعى وبشدة في جذب الطلبة الدوليين للدراسة فيها، فنلاحظ أن تقدم الكثير من الميزات الرائعة لهؤلاء الطلاب لتسهيل قدومهم إلى دولة اليابان ومساعدتهم في الحصول على القبول الجامعي.

بالإضافة إلى تسهيل “التجربة الدراسية” للطلاب الدوليين وتقديم يد العون والمساعدة للطلاب قدر الإمكان. وليس هذا فقط بل قامت الجامعات اليابانية بتقديم تخصصات جامعية يتم تدريسها باللغة الإنجليزية، لتسهيل الدراسة للطلبة الدوليين.

  • التكاليف الدراسية المناسبة في جميع الجامعات اليابانية

التكاليف الدراسية مناسبة جدا للطلاب الدوليين والمحليين جميعهم، حيث نلاحظ أن تكلفة الدراسية في الجامعات اليابانية تصل إلى “5500” دولار أمريكي كل سنة، ونلاحظ أنه يتم تقديم الكثير من المنح الدراسية للطلاب لتخفيف تكاليف الدراسة عليهم. 

  • السماح بالعمل بدوام جزئي 

إن من أفضل مزايا الدراسة في اليابان هي؛ إمكانية العمل لمدة (28) ساعة في الأسبوع؛ ما يساعد الطالب في تغطية جزء كبير من الرسوم الدراسية، علاوة على ذلك يساعد العمل بدوام جزئي في تعلم اللغة اليابانية بسرعة؛ نتيجة الاختلاط بالسكان المحليين. 

  • تغيير المنظور تجاه الحياة 

إن استكمال الدراسة في اليابان يساهم في تغيير منظور الطالب تجاه الحياة، بحيث تمنح الدراسة في اليابان فرصاً لا مثيل لها للعمل والعيش وفتح آفاق جديدة وثقافة مذهلة لم يألفها الطالب من قبل، هذه المزايا من شأنها تطوير شخصية الطالب وفكره بشكل عام.

  • القدرة على تعلم اللغة اليابانية

على الأغلب يتم تدريس البرامج الأكاديمية باللغة الإنجليزية ولكن في نفس الوقت لدى الطالب المجال الكبير في تعلم اللغة اليابانية طوال فترة دراسته في اليابان كونه محيط بزملاء يابانيين. 

هذا بالإضافة إلى الكثير من المميزات الرائعة التي تمتاز بها الدراسة في اليابان وجعلتها تحت أنظار الكثير من الطلاب الدوليين حول العالم. 

سلبيات الدراسة في اليابان

من أبرز الجوانب السلبيّة للدراسة في اليابان ما يلي؛

*ارتفاع أسعار المعيشة

يمكنك أن تجد الكثير من المحلات التجارية التي تقوم ببيع المنتجات التي ترغب بشرائها في دولة اليابان إلا مع الأسف تكون أسعار هذه المنتجات باهظة جدا. 

لكن يمكن القول أن المعيشة في دولة اليابان تعتبر أقل تكلفة مقارنة بالدول الأوروبية وكندا وأمريكا. 

تستغرق تعلم اللغة اليابانية الكثير من الوقت والجهد

 صحيح أن الطالب الدولي سيكون قادرا على تعلم اللغة اليابانية فترة دراسته في اليابان، إلا أن تعلم اللغة اليابانية تستغرق الكثير من الوقت والجهد، ذلك لأن اللغة اليابانية تعد ضمن قائمة أصعب لغات العالم. 

الإحساس بالغربة 

بالرغم من لطافة الشعب الياباني نجد أن الكثير من الطلبة الدوليين يشعرون بنوع من الغربة حال اختلاطهم بالشعب الياباني، إذ أنهم سيحدقون بك بنظرات غريبة عند مرورك في الشوارع أو دخولك في المطعم أو ما شابه. 

بالرغم من وجود هذه السلبيات إلا وتظل الدراسة في اليابان من أفضل القرارات التي يتخذها الطالب في تحديد وجهته الدراسية.

تكاليف الدراسة في اليابان

تعتبر الدراسة في الجامعات اليابانية أقل تكلفة مقارنة بجامعات الدول الأوروبية والكندية والأمريكية، ونلاحظ أن الرسوم الدراسية تختلف باختلاف البرنامج الدراسي المراد دراسته، حيث من الجدير بالذكر! أن الرسوم الدراسية تبدأ من 4 آلاف دولار إلى 8 آلاف دولار في السنة الواحدة.

أبرز معايير الدراسة في اليابان

تشترط بعض الجامعات اليابانية شروطا على الطلاب الدوليين، بحيث عندما يرغب الطالب بالتقديم على هذه الجامعات لابد عليه أولا؛ الاطلاع على شروط كل جامعة على حدة، ومن أبرز الشروط اللازم توافرها عند التقديم على الجامعات اليابانية ما يلي؛

  • توفير شهادة لغة إنجليزية. 
  • بعض الجامعات تفرض شهادة لغة يابانية. 
  • مرور الطالب بجميع المراحل الدراسية قبل التقديم على دراسة درجة البكالوريوس. 
  • حصول الطالب على إجازة جامعية قبل التقديم على دراسة درجة الماجستير. 
  • شرط توفير شهادة الماجستير عند التقديم بدراسة درجة الدكتوراه.

أفضل الجامعات في اليابان

كيف نساعدك من اجل التقديم بشكل صحيح على المنحة ؟​

أولا : سوف تجد على قناتنا باليوتيوب فيديو شرح دقيقة لهذه الفرصة من الألف إلى الياء، باتباع الخطوات سوف تقدم بشكل ناجح

ثانيا: اذا ليست لديك المهارة الكافية او لا تستطيع كتابة مقالات بلغة انجليزية و ليس عندك الوقت الكافي للتقديم، لا تتردد في التواصل معنا من اجل مساعدتك في التقديم، فريقنا يتميز بالمهارة العالية و الاحترافية في التقديم و ساعدنا العديد في الحصول على قبول.

سوف تجد رابط الاستمارة للتقديم من خلالنا اسفل المقالة

ثالثا: اذا لديك وثائق بلغة عربية او فرنسية و تحتاج إلى ترجمتها بلغة انجليزية، تواصل معنا الان، خلال 24 تكون الوثائق جاهزة لك، نوفر عليك عناء الذهاب إلى المكتب و الانتظار الطويل و أيضا المبالغ الضخمة

سوف تجد رابط الاستمارة اسفل المقالة

رابعا : اذا تريد البحث عن فرص عمل أو انجاز سيرة ذاتية لإيجاد عمل في تخصصك في البلد الذي تريد ..

لا تتردد أيضا في ملأ الاستمارة.

Advertisements