انضم إلينا

معوقات الدراسة في بولندا كيف تتغلب على التحديات والعوائق بسهولة؟

Advertisements

معوقات الدراسة في بولندا، بالرغم من أنّ دولة بولندا تحتل المراكز الأولى في قائمة أفضل دول العالم من حيث الدراسة، إلاّ أنّ هنالك بعضاً من معوقات الدراسة في بولندا، والتي يجب على كل طالب دولي راغب في السفر إلى دولة بولندا والدراسة فيها من التعرّف عليها.

 

حتى يكون على أتمّ استعداد نحو هذه الخطوة الكبيرة، وبما أنّ الكثير من الطلاّب العرب يفضّلون دولة بولندا كوجهة دراسية مميزة، فكّرنا لما لا نقدّم أبرز المعلومات حول معوقات الدراسة في بولندا بما أنّنا وفّرنا في المقالات السابقة حول تكلفة دراسة في بولندا.

 

ما هي معوقات الدراسة في بولندا؟

هنالك بعضاً من معوقات الدراسة في بولندا مثل “اللغة البولندية، وميزانية الدراسة، والتكيف مع الحياة الجامعية، والوثائق والتأشيرة، التحديات” التي من الممكن أن تواجه الطلاب الدوليين في فترة دراستهم في بولندا، وتدخلهم في دوامة من القلق والتوتر وفي هذه الفقرة المميزة سنستعرض معوقات الدراسة في بولندا مع الحلول المناسبة لها؛

Advertisements

 

كيف تتغلب على عقبات اللغة البولندية؟

أولاً: حاجز اللغة، حيث تعدّ اللغة البولندية لغة دولة بولندا الرسمية، وقد يواجه الطالب الدولي بعضاً من الصعوبة في فهم المواد الدراسية والمحاضرات، كذلك التواصل، في حال إن كان لا يجيد التحدّث بهذه اللغة.

 

لكل كما يقال، لكل مشكلة حل! وينطبق المثل على مشكلة حاجز اللغة عند الدراسة في بولندا، إذ أنّ هنالك مجموعة من النصائح والإرشادات التي قد تساعد الطالب الدولي في اجتياز هذه المشكلة، ومنها ما يلي؛

 

  • الاشتراك في كورسات تعلّم اللغة البولندية قبل السفر أو بمجرّد الوصول لدولة بولندا، إذ أنّ الدروس اللغوية تساهم بشكل كبير في تعلّم أساسيات اللغة واكتساب مهارات لغوية أساسية تساعد في التواصل مع الآخرين.
  • استخدام البرامج والموارد عبر شبكة الانترنت، إذ أنّ هنالك كمية ضخمة من الموارد المجانية والتطبيقات التي تساعد في تعلّم اللغة البولندية، مثل تطبيق دولينجو، وبي بي سي Languages.
  • التطبيق العملي، إذ أنّ من المهمّ جدّاً ممارسة اللغة الجديدة عند تعلّمها في الحياة اليومية، كالتحدّث مع السكان المحليين والأساتذة والزملاء.
  • الاستماع إلى الموسيقى والبودكاست البولندية، ومشاهدة البرامج التلفزيونية والأفلام التي تكون باللغة البولندية، إذ أنّ هذه الطريقة ستساعد في تعزيز المهارات في الفهم والاستماع.

 

كيف تدير ميزانيتك أثناء الدراسة في بولندا؟

تعتبر التكاليف المادية ثاني أكبر معوقات الدراسة في بولندا، إذ أنّ الكثير من الطلبة الدوليين يعانون من هذه المشكلة، فالرسوم الجامعية ومصاريف المعيشة والكتب والسكن والمصاريف الشخصية تتطلّب أموالاً كثيرة لتغطيتها.

 

لهذا يجب على الطالب من ضبط ميزانيته الشهرية في فترة دراسته في بولندا، وهنالك بعض النصائح والإرشادات التي قد تساعد في ضبط الميزانية الشهرية أثناء الدراسة في بولندا، ومنها ما يلي؛

 

  • يجب إعداد ميزانية شهرية ثابتة، يتمّ تحديد الدخل والنفقات المتوقّعة فيها، وتحديد المبالغ التي يحتاجها الطالب الدولي للمعيشة والنقل ووجبات الطعام والإيجار والمصاريف الشخصية والترفيه، بالإضافة إلى المصاريف الأخرى.
  • الاستدانة والتوفير، إذ أنّه يجب توفير جزء من الدخل للأهداف المحدّدة والطوارئ، ويمكن النظر إلى خيارات التمويل كالقروض الطلابية في حال إن احتاج الطالب لدعم مادّي إضافي.
  • يجب تتبّع المصاريف اليومية ومراقبتها، والتقليل قدر الإمكان من النفقات العشوائية والتركيز على الاحتياج الأساسي.
  • استغلال التخفيضات والعروض المتاحة للطلبة في المطاعم والمحلات التجارية والخدمات أيضاَ.
  • استخدام مواصلات النقل العامّة بدلاً مواصلات النقل الخاصة عند التنقل داخل وخارج المدينة.
  • العمل بدوام جزئي لزيادة الدخل، وتغطية المصاريف.

 

الثقافة والتكيف نصائح لتكيفك مع الحياة الجامعية في بولندا

الطالب الدولي قد يحتاج لفترة كافية حتى يندمج ويتكيّف مع المجتمع والثقافة البولندية، وقد يواجه أيضاً الكثير من التحديات عند التعامل مع الاختلافات الاجتماعية والثقافية والتقاليد والعادات الجديدة، ومن هنا يجب عليه البحث عن حلول مناسبة للتكيّف مثل؛

 

  • التعرف على تاريخ وثقافة دولة بولندا قبل الإقدام بالسفر إليها، والمحاولة قدر الإمكان في فهم القيم الاجتماعية والعادات والتقاليد الخاصة بالمجتمع البولندي، حيث تساعد هذه الطريقة في التواصل بشكل أفضل مع البولنديين.
  • إقامة علاقة صداقة مع الطلاب البولنديين، وتبادل المعرفة والخبرة حول الثقافة البولندية بجانب الحياة الجامعية.
  • الانضمام في الأندية الطلابية والأنشطة الجامعية، كونها توفّر فرصة كبيرة للتواصل مع الطلبة المحليين بشكل أكبر.
  • التنقل بين مدن بولندا واستكشاف الأماكن الثقافية والمعالم السياحية التي تعكس الحياة البولندية.
  • تعلم اللغة البولندية، كونها تساعد بشكل كبير في التواصل مع السكان المحليين وفهم الثقافة البولندية بشكل أفضل.

 

كيف تتجاوز تحديات الأوراق والتأشيرات في بولندا؟

تعتبر الإجراءات الإدارية من أكبر معوقات الدراسة في بولندا فالتأشيرة والإقامة والتصريح الصحي تحتاج الكثير من الوقت والجهد، ومن هنا يتوجّب على الطالب الدولي معرفة كافّة القوانين والمتطلبات اللازمة، بالإضافة إلى الإجراءات المتبعة للحصول على الفيزا والتصريح اللازم قبل السفر إلى دولة بولندا؛

 

  1. البحث بشكل دقيق حول متطلبات التأشيرة والأوراق في بولندا، ويمكن الاعتماد على القنصلية أو الموقع الرسمي للسفارة البولندية.
  2. التبكير عند تجهيز الأوراق والحصول على الفيزا.
  3. ترجمة الوثائق في حال تطلب الأمر.
  4. متابعة المواعيد المتعلقة بالتأشيرة والأوراق.
  5. عند مواجهة الصعوبات يجب الاستعانة بالمساعدة القانونية، كالاتصال بالمستشار القانوني المتخصص في قضايا التأشيرة والهجرة.

 

التحديات الأكاديمية (كيف تجنب الصعوبات الدراسية في البيئة البولندية)

لتجّب معوقات الدراسة في البيئة البولندية، من الأفضل اتّباع الإرشادات التالية؛

 

  • تخطيط وتنظيم الوقت والمهام الدراسية بشكل مدروس، حيث يجب إنشاء جدول زمني ومذكرات، لمراجعة المواد الدراسية وإنجاز الواجبات المنزلية، بالإضافة إلى تنظيم الوقت مع ضرورة الالتزام بالجدول الزمني.
  • التواصل المستمر مع الأساتذة والزملاء، والاستفسار حول المسائل الغير واضحة، وطلب المساعدة إن لزم الأمر، كون هذه الطريقة تساعد في فهم المواد الدراسية وتجاوز العراقيل بشكل أسرع.
  • استخدام أي مصدر داعم سواء المراكز الأكاديمية أو المكتبات أو حتى المرشدين الأكاديميين، لفهم المفاهيم وتعزيز المهارات الدراسية.
  • الاشتراك في الدروس التعاونية أو المجموعات الدراسية التي توفر بيئة داعمة لتبادل الأفكار والخدمات.
  • المحافظة على الصحة الجسدية والعقلية، وتناول الوجبات الصحية وممارسة الرياضية، وتخصيص وقت للاستجمام والاسترخاء.
  • التعامل بإيجابية مع تحديات الدراسة.

 

كيف نساعدك من اجل التقديم بشكل صحيح على المنحة ؟​

أولا : سوف تجد على قناتنا باليوتيوب فيديو شرح دقيقة لهذه الفرصة من الألف إلى الياء، باتباع الخطوات سوف تقدم بشكل ناجح

ثانيا: اذا ليست لديك المهارة الكافية او لا تستطيع كتابة مقالات بلغة انجليزية و ليس عندك الوقت الكافي للتقديم، لا تتردد في التواصل معنا من اجل مساعدتك في التقديم، فريقنا يتميز بالمهارة العالية و الاحترافية في التقديم و ساعدنا العديد في الحصول على قبول.

سوف تجد رابط الاستمارة للتقديم من خلالنا اسفل المقالة

ثالثا: اذا لديك وثائق بلغة عربية او فرنسية و تحتاج إلى ترجمتها بلغة انجليزية، تواصل معنا الان، خلال 24 تكون الوثائق جاهزة لك، نوفر عليك عناء الذهاب إلى المكتب و الانتظار الطويل و أيضا المبالغ الضخمة

سوف تجد رابط الاستمارة اسفل المقالة

رابعا : اذا تريد البحث عن فرص عمل أو انجاز سيرة ذاتية لإيجاد عمل في تخصصك في البلد الذي تريد ..

لا تتردد أيضا في ملأ الاستمارة.


خدمة ترجمة الوثائق


التقديم على فرص عمل من خلالنا

Advertisements